أسباب وعلاج السمنة وطرق الوقاية منها

أسباب وعلاج السمنة وطرق الوقاية منها

السمنة هي تراكم كميات كبيرة من الدهون في جسم الأنسان مما يؤدي إلي زيادة كبيرة في الوزن لا تتوافق مع طول وعمر الشخص وتصبح أكبر من كونها مشكلة تخص بجمال الشكل والهيئة لكنه يعتبر الشخص المصاب بالسمنة بيئة خصباء للعديد من الأمراض والمشاكل الصحيحة .

أسباب السمنة .

يوجد العديد من أسباب السمنة نذكر أهمها في هذا المقال .
1- التأثير الوراثي

حيث يمكن أن تؤثر الجينات علي كمية الدهون التي يخزنها الجسم وكيفية توزيعها ومدي كفاءتة في تحويل الطعام إلي طاقة .

2- نمط الحياة الأسري

تناول كميات كبيرة من الطعام أكثر من إحتياجات الشخص ونوعية بعض الأطعمة التي تزيد من السمنة كالدهون والنشويات والحلويات في أوقات غير مناسبة

3- الخمول

الكسل وقلة الحركة وركوب السيارات والجلوس أمام الأجهزة الألكترونية لفترة طويلة حيث أثبتت أن 65% من المصابون بالسمنة قليلي الحركة وجميع وسائل الترفية ، كالمصاعد الكهربائية وغسالات الأطباق والمكانس فعدم بذل المجهود فيصبح عرضة سهلة للإصابة بالسمنة .

4- النظام الغذائي السيء .

يؤدي النظام الغذائي الذي يحتوي علي نسبة عالية من السعرات الحرارية القادمة من الوجبات السريعة والمشروبات الغازية

5- الأدوية

حيث يمكن أن يسبب تناول بعض الأدوية زيادة الوزن ومن هذه الأدوية علاج الأكتئاب وأدوية السكر

6- العمر

أيضا له تأثير في السمنة حيث أن السمنة من تصيب الأنسان في أي عمر حيث أن تقدم العمر يرفع من خطر الأصابة بالسمنة وذلك يسبب التغييرات الهرمونية .

7- الحمل

أيضا يزيد من الوزن وفي بعض النساء صعوبة في خسارة الوزن بعد الولادة

8- النوم

قلة النوم حيث يؤدي عدم الحصول علي قسط كاف من النوم أو الحصول علي قسط كبير من النوم يتسبب في تغيير الهرمونات مما يؤدي إلي زيادة الشهية والرغبة في الطعام .

أنواع السمنة .

منذ القدم أجريت أبحاث علي البشر وتم تحديد ثلاثة أنواع من السمنة

1- السمنة الناتجة عن الذيادة الدهنية في الفرد وغالبا ما يظهر عند الأطفال الصغار .
2- السمنة الناتجة عن زيادة في حجم الخلايا الدهنية وذلك النوع من أنواع السمنة عادة ما يظهر عند الشباب وكبار السن فقط .
3- السمنة المؤقتة حيث يتعرض لها كثير من الفئات المختلفة من العمر إلي ذلك النوع وأكثرهم من النساء في مرحلة المراهقة ومرحلة بعد الولادة وأيضا في مرحلة سن اليأس أو قبل نزول الدورة الشهرية

درجات السمنة .

يوجد ثلاثة درجات .
1- السمنة الخفيفة .
2- السمنة المتوسطة .
3- السمنة المفرطة التي تعني زيادة الجسم أكثر من 40%

طرق العلاج .

عن طرق العلاج هناك إتباع كذا طريقة
إتباع الأنظمة الغذائية المختلفة التي تؤدي إلي فقدان الوزن وأتباع التعليمات الغذائية للمصابين لعلاج السمنة .

1- الأكثار من تناول الأطعمة الغذائية الغير مصنعة في النظام الغذائي
2- الحد من إستهلاك الدهون والسكر والكحول
3- تناول الإطعمة الغنية بالألياف
4- الإكثار من شرب المياة يوميا لا يقل عن 8 أكواب مياة في اليوم .
وممارسة التمارين الرياضية ضرورية للمحافظة علي فقدان الوزن وعلاج السمنة للمدي الطويل علي أن يكون مريض السمنة حريص علي أتباع

نظام غذائي بجانب علاج السمنة الدوائي :

حيث يوجد بعض أنواع العقاقير تؤدي إلي تخفيف الوزن كجزء من البرنامج الغذائي وليس كوسيلة وحيدة حيث أثبت أن العقاقير المتداولة تؤدي الي جفاف الفم والأمساك والدوخة والأرق وأضطربات الجهاز الهضمي

يوجد أيضا العلاج الجراحي :

أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة ويكون مؤشر كتلة الجسم لديهم أكثر من 40% يستطيعون أن يخضعوا لعمليات جراحية ( كبالون المعده _ تحويل المسار … ألخ )
حيث أن العمليات الجراحية أكثر شيوعا للحصول علي جسم مثالي
وله أيضا أضرار حيث يوجد ما يقارب من 40% من المصابين عرضة للأعراض الجانبية للعمليات الجراحية

الخلاصة :

إن علاج السمنة يكمن في الإرادة لو المصاب بالسمنة يملك الإرادة سيستطيع التغلب علي السمنة بكل أضرارها .
كما يجب عليك شراء ميزان رقمي ومتابعة وزنك لكي تصل الي الوزن المناسب وتحافظ علي وزنك

اترك تعليقاً