افضل علاج لحساسية الصدر

افضل علاج لحساسية الصدر

تعرف الحساسية على انها استجابة الجهاز المناعي للأجسام الغريبة كحبوب اللقاح ولسعة النحل ووبر الحيوانات وأنواع معينة من الطعام التي لا تسبب أي تفاعل عند معظم الأشخاص حيث يقوم الجهاز المناعي بتصنيع أجسام مضادة تقوم بالتعرف على المواد المثيرة للحساسية على انها مواد ضارة حتى إن لم تكن كذلك، وتعتمد أعراض الحساسية على المادة المسببة لها ، لقد أنشأنا لك دليلاً لمجموعة متنوعة من افضل علاج لحساسية الصدر بالإضافة إلى قائمة بكيفية الاصابة.

اعراض حساسية الصدر:

  1. الاصابة بالسعال الشديد لفترات طويلة.
  2. صعوبة التنفس مع صدور صوت يشبه الصفير اثناء التنفس خاصة اثناء فترة النوم.
  3. الاصابة بالثقل في منطقة الصدر.
  4. ايجاد صعوبة عند التحدث.

كيفية التعرف على الإصابة بالحساسية الصدرية:

تتشخص الحساسية الصدرية بوجود تاريخ مرضي متكرر من صعوبات في التنفس وتزييق على الصدر ونهجان بالصدر وأيضا وجود كحة مستمرة وتزيد اكثر بالليل ايضا تزيد مع الجري ومع البكاء والضحك الكثير وهذه الاعراض تسبب الأرق وعدم النوم بشكل طبيعي بالإضافة إلى سيلان في الأنف و يسبب زرقة في الشفاه وايضا احمرار في العين.

فاذا وجدت هذه الأعراض او جزء منها وخصوصاً اذا كانت مصحوبة بتاريخ عائلي بوجود حساسية صدروفي الأجداد او الاباء او الأمهات وهذا يدعو للشك فى وجود حساسية الصدر ويجب اللجوء إلي الطبيب فورا لتأكيد التشخيص والبدء في العلاج.

معالجة حساسية الصدر بالأعشاب:

يسأل الكثير من الناس حول ما إذا كان هناك علاج حساسية الصدر بالأعشاب أم لا والإجابة
يوجد علاج لحساسية الصدر بالأعشاب ويمكن علاجها بالمشروبات الساخنة مثل اليانسون والزعتر
فهما علاج سحري لحساسية الصدر وينصح بتناول ملعقة صغيرة من اي منهم او خليط منهم الاثنين معا ويضاف
الي نصف موب ماء مغلي ويترك ينقع لمدة عشر دقائق ثلاث مرات يومياً، او تناول ملعقة من عسل النحل
مع ملعقة صغيرة من زيت حبة البركة.

  • اليانسون: يعد اليانسون من الاعشاب المهمة التي تحتوي على الزيوت الطبيعية , والتي تستخدم لعلاج حالات الربو والحساسية الصدرية, ويتم نقع اليانسون في الماء المغلي ثم يتم تناوله مرتين خلال اليوم.
  • العرقسوس: يساعد العرقسوس على علاج الكثير من الامراض منها علاج حساسية الصدر, وهذا من خلال نقع العرقسوس في الماء ويتم غليه لمدة لا تقل عن النصف ساعة وتركه حتى يبرد ثم يتم تناوله.
  • القهوة: القهوة تحتوي على مواد غذائية مميزة تساعد على علاج الحساسية التي تصيب الصدر, منها الثيوبرمين والثيوفيلين الي جانب الكافيين, وهى ايضا تساعد على فتح ممرات الشعب الهوائية كما انها تسهم في التخلص من التقلصات التي تصيب الانسان اثناء الاصابة بنوبات الربو.
  • الافدرا : من أنواع الأعشاب التي تحتوي على مركب الافدرين  والذي يساعد على علاج حالات الربو والالتهاب الشعبي الناتج عن الإصابة  بحساسية الصدر.

اسباب حساسية الصدر

  1. تعرض الجهاز التنفسي الى الغبار والادخنة واستنشاق انواع معينة من العطور خاصة الرديئة.
  2. قد تحدث حساسية الصدر نتيجة التعرض الى انواع من العدوى التي تصيب الجهاز التنفسي مثل الالتهابات الرئوية ونزلات البرد.
  3. التغييرات في حالة الطقس بين البرودة والجو الجاف الذي يساعد على التسبب في الاصابة بالحساسية الصدرية.
  4. التعرض الى الاضطرابات النفسية والتوتر والقلق يحفز الجسم على الاصابة بحساسية الصدر.
  5. الاجهاد الشديد والعمل لفترات طويلة دون راحة او الافراط في التمارين الرياضية.

نصائح للوقاية من امراض حساسية الصدر

  1. من المهم الابتعاد عن الأماكن التي يوجد بها غبار وأدخنة، والتي تتسبب في الإصابة بحساسية الصدر.
  2. الابتعاد عن الأشخاص المدخنين قدر الإمكان.
  3. الحرص على التهوية الجيدة للمنزل.
  4. تناول الغذاء الصحي ممثلاً في الخضراوات والفواكه والأطعمة التي تحتوي على البروتين.
  5. الحرص علي ارتداء الملابس الثقيلة عند الخروج في الجو البارد.
  6. تناول المشروبات الساخنة التي تساعد على التقليل من حدة حساسية الصدر والتقليل من مضاعفاتها.

عوامل تساعد في ظهور حساسية الصدر:

  1. تناول السجائر بشكل مفرط.
  2. التغيرات المناخية وتقلبات الطقس.
  3. تتاول بعض أنواع الأدوية مثل أدوية المسكنات.
  4. الاضطرابات النفسية المختلفة مثل التوتر والقلق.

وسائل اخري لعلاج حساسية الصدر:

  1. تناول الادوية باستشارة الطبيب والالتزام بأخذها في مواعيدها بانتظام.
  2. استخدام جهاز الاستنشاق الذي يخفف آلام الصدر والحساسية.
  3. الابتعاد عن التدخين وعدم تناوله او استنشاقه بكافة أنواعه.
  4. استخدام الادوات الخالية من الغبار او الدخان او الملوثات.
  5. مراعاة النظافة في المكان الذي تنام وتجلس به، والإقامة في بيت خالي من الرطوبة المؤذية.
  6. الابتعاد عن اقتناء الكلاب أو القطط في المنزل.
  7. استخدام البخاخات و موسعات الشعب والادويه ال وقائية وجلسات البخار عند الضرورة.
  8. إختبارات الحساسية وعلاج مناعى بأمصال الحساسية القياسية طبقا لتوصيات منظمة الصحه العالميه قد يكون مناسبا لحالات كثيرة.

حساسية الصدر عند الأطفال:

الحساسية أنواع كثيرة وتعتبر ومنها حساسية الصدر وهي أكثرها شيوعا خاصة بين الأطفال، حيث يعاني الطفل
من نوبات متكررة للحساسية من فترة لأخرى، والتي يمكن السيطرة عليها بالأدوية وبعض الوسائل الأخرى لكن هل يمكن علاجها نهائيا؟.

اسباب الحساسية عند الأطفال:

العامل الوراثي يعتبر السبب الرئيس لحساسية الصدر في الأطفال، وفقا لدكاترة الامراض الصدرية، وأساتذة
طب الأطفال واستشاري الحساسية والمناعة، مضيفين أنه هناك أسباب أخرى تختلف من حالة لأخرى.

علاج الحساسية عند الأطفال:

أوضح أساتذة واستشاري الحساسية والمناعة للأطفال أنه لا بد من عمل تحليل دم لمعرفة السبب الرئيسي
لحساسية الصدر في الأطفال، مؤكدا أنها مرض مزمن يلازم الطفل فترة طويلة، ولا يساعد العلاج على التخلص
منها نهائيا بل يخفف من حدتها فقط، وتختلف الاستجابة للدواء من طفل لأخر، وفي بعض الحالات
يمكن أن يشفى الطفل منها تلقائيا في الكبر.

علاج الحساسية عند الكبار:

يعتمد اختيار العلاج الأنسب للحساسية الصدرية غالباً على عدة عوامل منها: عمر المريض، والأعراض
التي تظهر عليه، ومحفزات الربو لديه، واختيار أفضل علاج فعال للسيطرة على أعراض
الحساسية الصدرية، وقد يحتاج المرضى إلى استخدام العديد من العلاجات التي قد تساعد على إبقاء الممرات
الهوائية مفتوحة وتقلل من انتفاخها، وبالتالي تصبح عملية التنفس أكثر سهولة، وفي هذا السياق ينبغي
على المريض تناول العلاج الدوائي على النحو الموصى به في سبيل تحقيق الأهداف المرجوة
من العلاج، ومن الجدير ذكره أن معظم أدوية الحساسية الصدرية تتوافر على شكل بخاخ وأحيانا قد تكون
على شكل حبوب، وهناك نوعان أساسيان من البخاخات هما:

  •  البخاخات سريعة المفعول (بالإنجليزيّة: Quick-relief inhalers)، حيث تساهم
    هذه الأدوية في فتح الممرات الهوائية المتضيقة بشكل سريع، وتستخدم عند الحاجة لذلك.
  • والنوع الاخر البخاخات التي تتتحكم في حدوث النوبات (بالإنجليزية: Controllers)، وتعرف
    أيضا ببخاخات الوقاية (بالإنجليزية: Preventers) والتي تعمل على تخفيف التهابات الممرات.

موسعات الشعب الهوائية:

تساهم موسعات الشعب الهوائية في فتح الممرات الهوائية الضيقة من خلال إرخاء العضلات المحيطة
بها، مما يسهل من عملية التنفس، كما تساهم أيضا في تنظيف الرئتين من المخاط المتراكم فيها بما يمكن
إخراجه بسهولة أكبر عن طريق السعال، ومن الجدير ذكره أن غالبية المرضى المصابين بالحساسية
الصدرية قد يحتاجون لموسعات الشعب الهوائية.

اترك تعليقاً